09 تشرين الثاني 2018 08:30
توسعت دائرة المراجع السياسية والأمنية التي تتحدث عن أن لبنان تلقى رسائل تحذير عبر سفراء فحواها أن إسرائيل قد تقدم على عمل عسكري في حال لم تتم إزالة ما قال المسؤولون فيها إنها مصانع مزودة تقنيات إيرانية، لتطوير الصواريخ التي في حوزة "حزب الله" كي تصبح أكثر دقة داخل الأراضي اللبنانية.

وقالت مصادر لبنانية شبه رسمية لصحيفة "الحياة" ان آخر الرسائل التي نقلت إلى المسؤولين اللبنانيين ما قاله مستشار الرئيس الفرنسي أوريليان لو شوفالييه الذي زار بيروت الإثنين والثلثاء الماضيين بعدما كان أجرى محادثات في إسرائيل، من أن الدولة العبرية تدعو السلطات اللبنانية إلى خطوات عملية لإقفال تلك المصانع، وإلا اضطرت إلى عمل عسكري إذا لم تنفع الجهود السياسية والديبلوماسية في هذا الشأن.

وأوضحت مصادر ديبلوماسية غربية أن المصانع هي بمثابة مشاغل تحوي معدات تكنولوجية تساعد على تطوير الصواريخ ولا تحتاج مساحات للأمكنة التي يمكن تركيبها فيها.
المصدر : الحياة
المرسل : Fadi


إقرأ أيضا